3.1.7. ما هي المختبرات المتوفرة لتشخيص داء الكلب؟

هي مرافق المختبرات الإقليمية، والمختبرات القومية لداء الكلب، ومختبرات منظمة الصحة العالمية [1] والمراكز المتعاونة في مجال داء الكلب، المنظمة العالمية للصحة الحيوانية [2]. في معظم البلدان، ينبغي قيام المختبر الإقليمي بالتشخيص ثم يتم إرسال جميع العينات الإيجابية إلى المختبر المرجعي القومي لذلك البلد بغرض التأكيد على إيجابية العينات، ولمزيد من التوصيف إذا ما كانت البنية التحتية تسمح بعمل ذلك. يكون على المختبر القومي لداء الكلب في نهاية الأمر القيام بإرسال تقارير في هذا الشأن إلى منظمة الصحة العالمية/ المنظمة العالمية للصحة الحيوانية . يمكن الحصول على معلومات عن أماكن مختبرات التشخيص الإقليمية والقومية من خلال وزارات الصحة والزراعة، أيهما أو كليهما. يمكن أن تقوم المراكز المتعاونة مع منظمة الصحة العالمية بتقديم الدعم في مجال توصيف الفيروسات، والطرق التي تم تطويرها للتخزين الآمن (في درجة حرارة الغرفة)، مثل معلقات الدماغ على بطاقات ورق مرشح (FTA) وإرسال العينات الى المختبرات الدولية. كما يمكن أيضا أن تساعد المراكز المتعاونة مع منظمة الصحة العالمية في توفير كاشفات المواد والتدريب، على سبيل المثال مبادرات توءمة المختبرات في البلدان النامية مع المؤسسات ذات الخبرة لتعزيز القدرات التشخيصية (دراسة حالة ألمانيا - تركيا). أنقر هنا للاطلاع على قائمة المراكز المتعاونة مع منظمة الصحة العالمية.

[1] منظمة الصحة العالمية (1)

[2] المنظمة العالمية للصحة الحيوانية (2)




الصفحة السابقة: 3.1.6. ما مدى جودة تدريب العاملين؟

الصفحة التالية: 3.1.8. ما هو الحد الأدنى لمتطلبات المختبرات التي تقوم بالتشخيص الأساسي لداء الكلب؟





الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع |
الإصدار 2 . آخر تحديث : يوليو 2013