3.3.5. ما هي مصادر التمويل التي يمكن أن تكون متاحة لمكافحة داء الكلب في الكلاب؟

يمكن أن يأتي تمويل مكافحة داء الكلب في الكلاب من مصادر مختلفة:

- التمويل الحكومي- عادة ما يأتي من خلال الخدمات البيطرية ووزارة الصحة أو الهيئات الأخرى في قطاع الصحة العامة. ويمكن أن يؤدي التفاعل القوي والتعاون بين هذين القطاعين إلى الاستخدام الأمثل للموارد، حيث يمكن أن يؤدي التحصين الجماعي للكلاب المطبق بشكل صحيح إلى تحقيق وفورات كبيرة للقطاع الصحي العام بسبب انخفاض الطلب على اللقاحات فى البشرة والمواد البيولوجية المكلفة. لذلك، فإن تصميم آليات تمويل مشتركة بين الوزارات تضم قطاعي الصحة العامة والطب البيطري يمكن أن يقدم آلية مستدامة لمكافحة داء الكلب. لأن تفشي داء الكلب يمكن أن يؤثر على السياحة ورعاية الحيوان فإنه يمكن البحث عن تمويل إضافي من خلال وزارتي السياحة والموارد الطبيعية. إن العديد من الحكومات لديها أموال طوارئ مخصصة للتفشي غير متوقع للأمراض. فإذا كان داء الكلب مرض يتم الإخطار بشأنه، وبالتالي يخضع لقوانين وضوابط معينة، فإن الحكومة تقبل أن تتولى المسؤولية، ويجب أن يكون للتمويل الحكومي الأولوية. أنظر أيضا هذا القسم الذي يصف العوامل الهامة في تحديد ما إذا كان المرض يجب أن يتم الإخطار بشأنه.

- قد يكون تمويل الحكومة المحلية متاحاً.

- الشركات والصناديق المحليه.

- الصناعات المتعلقة بالكلاب (الأدوية والمواد الغذائية للحيوانات الأليفة والتأمين على الحيوانات الأليفة) يمكن أن تكون على استعداد لدعم البرنامج مالياً أو عن طريق توفير الموارد (مثل المواد الغذائية أو اللقاحات أو الأدوية).

- منظمات خارجية (مثل منظمات التنمية الدولية والإقليمية وهيئات المنح الدولية الخ.) قد توفر التمويل لتغطية تكاليف مشروع معين أو ورش عمل معينة، إلا أنه من غير المحتمل أن تقوم بدعم تكاليف التشغيل على المدى الطويل.

-  [1] العاملة في مجال الرفق بالحيوان، وصحة الإنسان والحيوان، والحفاظ على الحياة البرية (عند الاقتضاء).

- قد تؤمن الجامعات التمويل أو الموارد غير المالية، مثل القوى العاملة والبنية التحتية والخبرة.

- الجهات المانحة الخاصة.

- أصحاب الكلاب - لا يوصى بتحميل أصحاب الكلاب تكاليف التحصين خلال الحملات، حيث أنها تؤدي بصورة عامة إلى الفشل في التوصل إلى انتشار بالقدر الكافي لعملية التحصين من أجل مكافحة المرض. على سبيل المثال، في معظم بلدان أفريقيا، نجم عن تقليل الخدمات البيطرية المجانية، بما في ذلك تحصين الكلاب، تخفيضات جذرية في انتشار التحصين بسبب الضغط من أجل خصخصة الخدمات العامة. وقد أثر ذلك في الغالب الأعم على المجتمعات الحضرية والريفية ذات الدخل المنخفض التي تكون غالبا معرضة لخطر الكلاب المصابة بداء الكلب. أنقر هنا للاطلاع على دراسات مقارنة لحملات التحصين المدفوعة والمجانية. ويمكن النظر في آليات أخرى لتكليف اصحاب الكلاب، على سبيل المثال من خلال تسجيل الكلب وإنشاء صناديق لمجتمع القريه (دراسة حالة الفلبين).

- تمويل الطوارئ (في حالة تفشي المرض أو دخوله في المناطق الخالية من المرض).فإن [2] و [3] على سبيل المثال، لديهما خطط طوارئ/ و موارد مالية مخصصة للتعامل مع حالات تفشي الأمراض، والتي يمكن أن يتم دعمها من ضرائب المزارعين.

[1] المنظمات غير الحكومية

[2] الاتحاد الأوروبي

[3] المملكة المتحدة




الصفحة السابقة: 3.3.4. ما هي أولوية الوقاية ضد داء الكلب والسيطرة عليه وتأمين التمويل لهذا الغرض؟

الصفحة التالية: 3.3.6. ما هي الموارد اللازمة لإقامة برنامج لمكافحة داء الكلب؟






الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع |
الإصدار 2 . آخر تحديث : يوليو 2013